ثقافة للأطفال

الموسيقى, المسرح, الفنون البصرية, الأدب و التاريخ ـ كلها تقود الأجيال القادمة إلى عوالم جديدة و تجلب بذلك الكثير من المتعة و المرح. يتعلم الصغار الإهتمام بالموسيقى الكلاسيكية و التحمس لها من خلال العروض المسرحية الموسيقية و الحكايات المثيرة و ذلك فى حفلات الأطفال بالبيت القوطي.

إن الأوبرا الصغيرة بمدينة باد هومبورغ  تصنع من موسيقى الأوبرا الصعبة موسيقى سهلة الهضم. فى "صيف باد هومبورغ" يتم أيضاً تقديم عروض مسرحية للأطفال و الشباب من قبل الكثير من الروابط بالأضافة إلى نادي الشباب الثقافي ـ محطة الطاقة و الذى يمكن المشاركة فى تمثيل العروض المسرحية فيه. يجد المثقفون الصغار فى مواضيع و عوالم القرءاة بمكتبة المدينة مواد غنية و يمكنهم المشاركة الفعلية فى الكثير من العروض الفنية. هذه النشاطات تتم تحت شعار " تدريبات عملية على التاريخ" فى قصر الأمارة بالإضافة إلى القلعة الرومية سالبورغ. يقدم التقويم السنوى "أطفال ثقافة شباب" الذى تصدره مدينة باد هومبورغ لمحة عامة حول هذه العروض الفنية.